الوطن العربي

ما حكم تابي وتمارا – موقع المرجع

جدول المحتويات

ما حكم التابعي والتمارا؟مع تطور العصر وأساليب الحياة المعاصرة انتشرت وسائل وأساليب البيع والشراء الجديدة بين الناس ، أو هي صور كانت موجودة من قبل ، لكنها تطورت وتحدثت واتخذت العديد من الألوان والأشكال المختلفة ، وقد تم ذلك عن طريق استغلال الناس من خلال التطور التكنولوجي الحاصل والاستفادة منه ، وأسفل هذه الصور البيع بالتقسيط عبر الإنترنت ، وعبر الموقع تريند الساعةي يتم عرض حكم الشراء لـ Tamara و Tabi.

ما هما تابي وتمارا؟

تابي وتمارا موقعان أو شركتان تجاريتان تقدمان خدمة التقسيط للمنتجات العامة بثلاث أو أربع دفعات ، والخدمة المقدمة هي خدمة التقسيط بدون فوائد عند التسوق في المواقع المعتمدة من الشركتين.

انظر ايضا:

الحكم التابعي وتمارا

وذكر العلماء أن من شروط صحة البيع أن تمتلك شركة التقسيط البضاعة التي تبيعها إذا كان تابي وتمارا يملكان البضاعة فلا حرج في التعامل بهماأما إذا كانت الشركة لا تملك سلعة ولا تملكها ، وإنما تدفع ثمن ما يشتريه نيابة عن المشتري ، فإن البيع باطل ، ولا يجوز المتاجرة بها. إذا كان تابي وتمارا من بين شركات التقسيط التي تبيع ما ليس لها وهي بيع ممنوع ، فلا يجوز لك التعامل معهموقد ثبت ذلك في الصحيح في السنة النبوية الشريفة ، حيث أن الشريعة تحرم بيع ما ليس للإنسان أو في مقدوره ، والله ورسوله أعلم.[1]

انظر ايضا: قرار التسجيل في شركة الاتصالات السعودية stc

ما هو الفرق بين تابي وتمارا؟

تمارا هي شركة تقدم للعملاء خدمة شراء بدون دفع نقود ، بشرط أن يتم السداد قبل ثلاثين يوماً من تاريخ شراء المنتج ، بدون فوائد أو رسوم إضافية ، متأخرة 25 ريالاً.

تقدم شركة Taby وموقعه الإلكتروني نفس الخدمات التي تقدمها تمارا ولكن بطريقة مختلفة قليلاً ، فالدفع في Taby في الخدمة الأولى يكون في غضون أسبوعين فقط ، وفي الخدمة الثانية يمكن الدفع على أربعة أقساط. وفي حال تأخر السداد كل 14 يوم يتم غرامة 15 ريال سعودي.

قرار شراء بضاعة من الشركة بالتقسيط بشرط غرامة التأخر في السداد

لا يجوز شراء البضائع من الشركة بالتقسيط بغرامة تأخير السداد ، ولا حرج في شراء البضائع من الشركات التي عليها ديون ، ولكن إذا كانت الشركة تبيع البضاعة بأكثر من سعرها في السوق ، إلا إذا قد تفرض الزيادة على المتأخر ثم الربا. أو سعر البيع أو الإيجار للعقار ، وما إلى ذلك. لذلك يجوز تحديد شرط العقوبة في جميع العقود المالية ، باستثناء العقود التي يكون الالتزام الأصلي فيها دينًا ؛ هذا ربا تاما وهذه الصفقة محظورة. بالنسبة لمن يدخلها ، فهو ملزم بدفع الربا إذا لم يدفعه في الوقت المناسب ، ويتم التنازل عن هذا الالتزام حتى لو اعتقد الشخص أو اعتبر أنه من المحتمل جدًا أنه سيدفع قبل انتهاء الوقت المحدد. لأن الأشياء يمكن أن تكون مختلفة ، لا يستطيع أن يجتمع.[2]

انظر ايضا: قرار التسجيل لدى شركة الخريف لتنقية المياه

حكم الربا في الإسلام

الربا من المحرمات في الدين الإسلامي ، ولا خلاف عليه بين العلماء ، وهناك إجماع عليه ، وهناك أدلة كثيرة على تحريمه من القرآن الكريم والسنة النبوية الجليلة. يتم تضمين ما يلي:

  • اعتبر رسول الله صلى الله عليه وسلم الربا من الذنوب السبع ، وبسلطة أبي هريرة رضي الله عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم. ، قال:اجتنابوا الذنوب السبع ، قالوا: يا رسول الله ما هي؟ قال: النشر مع الله والسحر وقتل النفس الذي حرم الله إلا بالحق ، وأكل الرب وأكل مال اليات ،.[3]
  • وقال تعالى في سورة البقرة: {يَا أَيُّهَا ا آمَنُوآمَنُو ا وَذَرُو ا الرِّبَ كُنْتُمْ َمْ َمْ َمْ َمْ َمْ تَُفْعَ ا ا وَرَسُو فَ أَمْوَ أَمْوَ َ َ َ َ َ َ َ َ َ ْظ وَ َ َ َ َ َ ْظ وَ أكثرْ وَ َ َ َ ْظ}.[4]
  • قال تعالى في سورة آل عمران: {يا أيها الذين آمنوا لا تنفقوا ربا مضاعفا واتقوا الله لتفلحوا.}.[5]

هذا يقودنا إلى نهاية المقال ما حكم التابعي والتمارا؟قدمه تابي وتمارا وشرح الفرق بينهما ، وكذلك بيان القرار القانوني في التعامل معهم ، وتم إيضاح العديد من القرارات المتعلقة بالبيع.

السابق
كم سعر ساعة محمد بن سلمان
التالي
طريقة تسجيل رغبة حج لحجاج الداخل 1443